إذا اعتذر إليكَ معتذرٌ، فتلقهُ بوجهٍ مشرقٍ وبِشرٍ ولسانٍ طلقٍ إلا أن يكونَ ممن قطيعتهُ غنيمة.

إذا اعتذر إليكَ معتذرٌ، فتلقهُ بوجهٍ مشرقٍ وبِشرٍ ولسانٍ طلقٍ إلا أن يكونَ ممن قطيعتهُ غنيمة.

ابن المقفع

مؤلف وكاتب من البصرة

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter