أهينوا الدنيا، فوالله لأهنأ ما تكون إذا أهنتها.

أهينوا الدنيا، فوالله لأهنأ ما تكون إذا أهنتها.

الحسن البصري

تابعي وفقيه مسلم

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter