ليسَ هُنالكْ أنصاف خَطايا، وَلا أنصَاف ملذّات، لِذلكْ لا يوجد مكانٌ ثالث ٌبينْ الجنّة وَالنار، فعلينا تفادياً لِلحسابات الخاطِئة أن ندخُل أحدهما بجدارة.

ليسَ هُنالكْ أنصاف خَطايا، وَلا أنصَاف ملذّات، لِذلكْ لا يوجد مكانٌ ثالث ٌبينْ الجنّة وَالنار، فعلينا تفادياً لِلحسابات الخاطِئة أن ندخُل أحدهما بجدارة.

أحلام مستغانمي

أديبة وروائية جزائرية

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter