لماذا نأكل حياتنا بالإنتظار كي نصل لنقطةٍ ما رسمناها حينما كنا أطفالاُ أو شباناً وعندما بلغناها بدأنا نتضجر وبحثنا عن سُبل وهمية للعودةٍ لتلك الطفولة.

لماذا نأكل حياتنا بالإنتظار كي نصل لنقطةٍ ما رسمناها حينما كنا أطفالاُ أو شباناً وعندما بلغناها بدأنا نتضجر وبحثنا عن سُبل وهمية للعودةٍ لتلك الطفولة.

عبده خال

روائي وكاتب سعودي

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter