مراقبة الألم من وراء الزجاج شيئ مضحك.. كالأطرش الذي يسمع موسيقى.

محمد الماغوط

شاعر ومسرحي سوري

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter