أشعر بالدفء فقط فى غرفتى وتنتابنى شجاعة العزلة، حتى إذا خرجت فى أول اصطدام مباشر بالريح أشعر أن البرد لا يغمرنى فحسب بل يمزق أوراقا شاسعة فى دفاترى الداخلية.

محمد حسن علوان

روائي سعودي

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter