إن كان لايزال في عينك دمع فأرجوك أن تبكي على حالي، فقد أخذت بنصيحتك ولم أهاجر إلي أي بلد آخر.

أنيس منصور

أديب وصحفي مصري

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter