الأصل في كل بلاء وعماء وتخليط وفساد، اختلاط الأسماء، ووقوع اسم واحد على معاني كثيرة، فيُخْبِر المُخبر بذلك الاسم وهو يريد أحد المعاني التي تحته، فيحمله السامع على غير ذلك المعنى الذي أراد المخبر، فيقع البلاء والإشكال.

ابن حزم الأندلسي

أديب وفقيه أندلسي

Leave a comment

الإشتراك في التطبيق

Like us on Facebook

Follow us on Twitter